الرئيسية / اخبار / مفهوم تقنية المعلومات ومجالات استخدامها

مفهوم تقنية المعلومات ومجالات استخدامها

تقنية المعلومات ومفهومها

تقنية المعلومات تعني اصطلاحاً التّطبيقات العلميّة للعلم والمعرفة في جميع المجالات، أو هي استخدام الكمبيوتر ووسائط التّخزين الثانويّة والشّبكات والمعدّات الحاسوبيّة من أجل ابتكار ومُعالجة وتخزين وحماية وتبادل كافّة أنواع المعلومات الإلكترونيّة, يعود مفهوم تقنية المعلومات إلى جمع المعلومات المقروءة والمسموعة والمرئيّة، ومُعالجتها، وتحليلها، وبثّها عن طرق الأجهزة التكنولوجيّة المُختلفة.

تاريخ تقنية المعلومات

 برزت تقنية المعلومات بشكل واضح في عام 1940 عندما قامت جامعة هارفرد بابتكار أول جهاز حاسوب ضخم سُمِّيَ باسم مارك1، ثم في عام 1975 قام بيل جيتس بطرح نظام تشغيل على شركة (MITS) يتوافق مع أجهزتهم، ومن هنا بدأت مايكروسوفت بالظّهور، وفي عام 1993 أصبحت شبكة الإنترنت العنكبوتيّة مُتاحة للاستخدام المجانيّ . استمرّ تطوّر تقنية المعلومات وخصوصاً في مطلع القرن الحالي, حيث تمّ ابتكار أول جهاز ذكيّ يسمح لأي شخص بالوصول إلى المعلومات عن طريق النّقر على الشّاشة بالأصابع. ولا يزال التطوّر في هذا المجال مُستمرّاً لايتوقف، كما اتّخذ أشكالاً مُختلفةً, فمنه ما هو خاصّ بالجهات والمُؤسّسات، ومنه ما يظهر على هيئة تطبيقات مُتعدّدة، ومنه ما يعمل من خلال الإنترنت والصّفحات الإلكترونيّة .

مجالات استخدام تقنية المعلومات في الحياة اليوميّة

عن طريق استخدام تقنية المعلومات يستطيع الانسان التخلي عن النظم التقليدية الصعبة واستبدالها بالتقنيات السهلة، مقللة من الجهد والوقت والأيدي العاملة، ومن مجالات استخدام التقنية في الحياة اليومية منها ما يأتي:
التعليم: يُستخدَم الحاسوب في الفصول الدراسيّة والتعليميّة، كما ساعدت المَعدّات الرقميّة وتطبيقات الهواتف النقّالة الطّلابَ على التعلّم بشكل أسرع.
 مجال الإدارة: تم استخدامها لزيادة الإنتاجيّة وزيادة فرص التّسويق.
 المصارف والبنوك: تُستخدَم في الإدارة المركزيّة للمصارف والبنوك، ممّا يُخفّف من العبء ويُقلّل الجهد بالإضافة إلى توفير الأيدي العاملة.
 الطبّ: توفير قواعد بيانات للمَرضى حول العالم، بالإضافة إلى مُراقبة الحالات الصحيّة للمَرضى ومراحل تطوّر الأعراض.
 الإعارة بين المكتبات: مع سهولة معرفة مُحتويات المكتبات عن طريق سجلّات البيانات والفهارس الإلكترونيّة والرقميّة أصبح التّعاون بين المكتبات أكثر سهولةً، ممّا يسّر تبادل الكتب بين المكتبات في الأنحاء المُختلفة، بالإضافة إلى تسهيل عمليّة نشر الكتب بشكل إلكترونيّ.
وهناك مجالات أُخرى وعديدة دخلت فيها التّكنولوجيا، مثل مجال الصّناعة، والصّيدلة، والتّجارة، والزّراعة، ومجال الأمن الداخليّ، كما تُستخدم في مجال الاتّصالات الهاتفيّة والشبكيّة.

بقلم

مدرس مساعد حيدر صبيح الآبراهيمي

شاهد أيضاً

اعلان

على جميع الطلبة المتقدمين لدراسة الماجستير في كلية التمريض جامعة الكوفة الاسراع في تغيير تأييد …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *