الرئيسية / اخبار / العلاج  بدودة العلقة

العلاج  بدودة العلقة

ان اول استخدام طبي للعلقة كفكرة حدثت في الهند في العام 1000 قبل الميلاد. استخدم الهنود القدماء العلقات ليعالجوا مدى واسع من الاوضاع بما فيها ألم الراس واصابات الاذن ومرض البواسير.
في الطب العلمي السابق, استخدمت العلقات الطبية لإزالة الدم من المريض كجزء من عملية موازنة الدورة الدموية  (وفقا لأبقراط) يجب ان تكون الدورة الدموية متوازنة لكي يعمل جسم الانسان بصورة جيدة.

 ما هي العلقة؟

ان العلقات هي ديدان متنقلة مجزأة, تقريبا مرتبطة بديدان الارض, وهي تشريحيا وسلوكيا اكثر خصوصية.
ان العلقات آكلة لحوم و تمتص الدم ونوعيا فيه زوجين من الماصات واحد في كل نهاية.
تعيش العلقة الطبية في المياه النظيفة. تسبح العلقات بصورة حرة في الماء بحركة متموجة.

التاثيرات الكلية على جسم الانسان

تلصق العلقات نفسها الى جلد المريض وتبدا بمص الدم, تدخل اللعاب موقع الثقب مع الانزيمات والمركبات المسؤولة عن كل التاثيرات الايجابية. بالعمل سويا , يعمل اللعاب على شفاء المريض . هناك ثلاث انواع من المركبات في لعاب العلقات والتي تمثل او تعمل كأداة لتوسيع الاوعية الدموية وهي الهستامين مثل المادة , الاستيل كولين, مثبطات كاربوكسيد . كل هذه تعمل على توسيع الاوعية وهكذا تسبب تدفق الدم في الموقع.

تقنية التطبيق

ان تطبيق العلقات على المريض يتم بصورة بسيطة , و لا يتطلب تطبيقها من قبل محترف مؤهل في العناية الصحية.
لعلاج جرح واحد تحتاج على الاقل واحدة, او تحتاج ستة على الاكثر من العلقات اعتمادا على الحجم واستجابة السريرية. يجب ان يطبق مزود العناية الصحية اكبر عدد ممكن من العلقات في مناطق الجسم الكثيفة  بالأوعية الدموية الوريدية.
  بقلم
المدرس المساعد محمد حاكم

شاهد أيضاً

كليتنا تعلن قبول الطلبة الدفعة الثانية للدراسة المسائية للعام الدراسي 2018-2019

 ملحق اسماء المقبولين للدراسة المسائية في كلية التمريض – جامعة الكوفة للعام الدراسي 2018 / …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *