الرئيسية / اخبار / كلية التمريض تجري المناقشة العلنية لرسالة الماجستير

كلية التمريض تجري المناقشة العلنية لرسالة الماجستير

 

جرت في كلية التمريض بجامعة الكوفة المناقشة العلنية لرسالة الماجستير للطالبة (سرى ابراهيم لعيبي ) بعنوان (الضغوطات واليات التأقلم لدى طلبة البكالوريوس في جامعة الكوفة ) يُعدُّ الإجهادُ مؤشراً خطيراً في مستويات التعليم جميعاً، ولاسيما طلاب الجامعات؛ إذ يؤثر في مستوى الأداء الأكاديمي فكراً وشعوراً وسلوكاً، فالقلقُ والاكتئابُ وغيرها من النتائجَ الصحيةِ الخطيرة، غير أنَّها تبقى استجابةً طبيعةً لضغوط المتطلبات التعليمية، ويمكن تخفيفها عن طريق مهارات التأقلم التي ينفذها الطلاب. تهدفُ هذه الدراسة إلى تقييم مستوى إجهاد الطلاب باستخدام مقياس الإجهاد المتصوّر، وتحديد آليات التأقلم التي يستخدمها، بالإضافة إلى إيجاد العلاقة بين الضغوطات وآليات التأقلم. وهذه الدراسة تحليلية وصفية مقطعية، إذ تمَّ استخدام تقنية أخذ العينات الاحتمالية(العنقودية) من خلال تقسيم جامعة الكوفة على ثلاث مجموعات (كليات صحية، كليات علمية ، كليات إنسانية) ، وقد تم اختيار عينة (400) طالباً من كليات مختلفة مشمولة في الدراسة الحالية ، من المدة( 1 نوفمبر 2021) حتى (5 يوليو 2022) وقد أكَّدت نتائج الدراسة أنَّ مستوى التوتر متوسط (شدة معتدلة)، أضف الى ذلك فقد كان لدى غالبية الطلاب آليات (متوسطة) للتكيف، وكذلك فقد أظهرت النتائج أنَّ الإجهاد الملحوظ يرتبط ارتباطًا وثيقًا بكل من الأمور الاتية: (العمر، الجنس ، التخصص ، الدخل الشهري ، المسمى الوظيفي للكلية ، الرغبة الجامعية ، الاضطرابات النفسية السابقة ، العلاج النفسي والأمراض المزمنة)، وأوضحت النتائج أيضاً علاقة ذات دلالة إحصائية بين آليات التكيف مع (الإقامة ، نوع السكن ، الاضطرابات النفسية السابقة) استنتجت الدراسة: أنَّ آليات التأقلم فعَّالة في تقليل مستوى الإجهاد لمجموعة الدراسة، على التوالي. توصي الدراسة بزيادة وعيّ الطلاب بالضغوط وكيفية استخدام آليات التأقلم، وذلك من خلال عقد محاضرات ودورات علمية عن الصحة النفسية في الجامعة، وتقليل الواجبات المفروضة عليهم بشكٍل خاصٍ لطلاب كلية اللغات، واستخدام أساليب جديدة أقل توتراً في المتطلبات التعليمية، سيما في تدريس الطلاب وتقيمهم.

شاهد أيضاً

وفد من مديرية الزراعة في النجف الاشرف يزور كليتنا

زار وفد من مديرية الزراعة في محافظة النجف الاشرف كلية التمريض بجامعة الكوفة وذلك لغرض …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.